IOM Iraq Publishes Community Stabilization Handbook

Iraq - IOM Iraq’s Community Stabilization Handbook, published last week, provides an overview of the situation in 15 Iraqi governorates, including 51 communities, and of the achievements of IOM’s Transition and Recovery initiatives in Iraq.

More than 3 million Iraqis are currently displaced by the crisis, which began in January 2014. The presence of displaced persons places additional pressure on public services, including health, education and infrastructure in host communities. The displacement and the effect of the conflict cause hardship for communities and individuals, who both must cope with uncertain economic and social conditions.

The governorate profiles present data including demographics, displacement trends, security, socio-economic conditions and public services, shelter type and needs of displaced families. The book is divided into chapters covering a majority of Iraq's governorates.

Data was gathered through assessments during 2015 to 2016 under the Community Revitalization Programme (CRP). IOM targeted 51 communities across 15 governorates of Iraq. The program is funded by the US Department of State’s Bureau of Population, Refugees, and Migration (PRM) and carried out in co-operation with the Government of Iraq and local authorities.

The community profiles provide additional specific information, gathered by IOM staff during field assessments, including population breakdown, and information on the sectors of health care, education, public infrastructure, social welfare, the economy and employment.

Data for the community profiles was gathered through conversations of IOM field staff with community leaders, local government representatives, focus group discussions with community members and by using direct observations to identify the services needed.

The community profiles include an overview of completed interventions under Community Revitalization Programme (CRP phase V) in each community in the sectors of: livelihoods assistance, small infrastructure projects and social cohesion. Each community profile highlights resources, vulnerabilities, and recommendations for future projects.

IOM Iraq Chief of Mission Thomas Lothar Weiss stated: “As the crisis in Iraq continues, sustained efforts are required to support the livelihoods of displaced Iraqis, returnees and host communities, and to assist communities that are hosting large numbers of displaced Iraqis. The Community Stabilization Handbook contributes to the knowledge available to humanitarian partners, government representatives and academics, to better understand the situation of these communities.”

Since 2006, through its Community Revitalization Programme and predecessor project, IOM has been supporting Iraqi individuals and their communities in efforts to support the recovery of local economies, improve access to essential services, promote good governance, increase human capital – ultimately contributing to stability of Iraq through enhancing resilience and promoting social cohesion. In light of the crisis in Iraq, IOM CRP aims to go beyond supporting the populations’ immediate needs, by implementing a comprehensive community transition and recovery approach, and aims to foster social cohesion by improving socio-economic conditions.

The handbook can be accessed at:
http://iomiraq.net/reports/iom-iraq-community-stabilization-handbook-2015-2016

IOM’s strategy also includes the Rapid Recovery Programme (RRP), which aims to provide immediate support to basic and often life-saving infrastructure and emergency livelihoods, in direct response to the urgent needs caused by the Mosul offensive. The RRP lays the groundwork for further recovery programming in conflict-affected areas.

The IOM Displacement Tracking Matrix (DTM) Emergency Tracking has identified nearly 154,000 individuals who are still currently displaced by Mosul operations; the cumulative total of displaced since 17 October 2016 to date is more than 199,000 individuals. The majority (78 percent) are from Mosul district in Ninewa governorate.

The latest DTM Emergency Tracking figures on displacement from Mosul operations are available at: http://iraqdtm.iom.int/EmergencyTracking.aspx.

Please click to download the latest:
IOM Iraq DTM Mosul Operations – Factsheet:
https://www.iom.int/sites/default/files/press_release/file/IOM_Iraq-DTM_Mosul_Operations_Factsheet-No15.pdf

IOM Iraq DTM Mosul Operations – Data Snapshot:
https://www.iom.int/sites/default/files/press_release/file/IOM_Iraq_DTM-Mosul_Operations_Snapshot_14Feb2017.pdf

IOM Iraq DTM Mosul Corridor Displacement Analysis:
https://www.iom.int/sites/default/files/press_release/file/IOM_Iraq_DTM-Mosul_Corridor_Displacement_Analysis_13Feb2017.pdf

For further information, please contact IOM Iraq, Sandra Black, Tel. +964 751 234 2550, Email: sblack@iom.int

* * * * * 

المنظمة الدولية للهجرة في العراق تصدر كتيب تحقيق إستقرار المجتمع

أصدرت المنظمة الدولية للهجرة في العراق هذا الأسبوع كتيب عن تحقيق إستقرار المجتمع، حيث يعطي نظرة عامة عن الأوضاع في ١٥ محافظة عراقية، بما في ذلك ٥١ مجتمع، و كذلك عن الإنجازات التي حققتها مبادرات التحول و الإنعاش للمنظمة الدولية للهجرة في العراق.

نزح قُرابة ٣ مليون عراقي جراء الأزمة التي بدأت في كانون الثاني عام ٢٠١٤، مما أحدث ضغوطاً إضافية على الخدمات العامة، بما في ذلك الصحة والتعليم والبنى التحتية في المجتمعات المضيفة. حيث تسبب النزوح و آثار القتال في إزدياد معاناة المجتمعات والأفراد وأجبرتهم على مواجهة ظروفاً إقتصادية و إجتماعية غامضة.

تقدم ملفات المحافظة مجموعة من البيانات بما في ذلك التركيبة السكانية واتجاهات النزوح والأمن والظروف الإجتماعية والإقتصادية والخدمات العامة، نوع المأوى و إحتياجات الأسر النازحة. وينقسم الكتيب إلى فصول عِدة حيث يغطي معظم محافظات العراق.

وقد تم جمع البيانات من خلال عمليات التقييم التي تمت مابين ٢٠١٥-٢٠١٦ في إطار برنامج تنشيط المجتمع. استهدفت المنظمة الدولية للهجرة ٥١ مجتمع عبر ١٥ محافظة عراقية. ويتم تمويل البرنامج من قبل وزارة الخارجية الاميركية لمكتب السكان واللاجئين والهجرة والذي ينفذ بالتعاون مع الحكومة العراقية والسلطات المحلية.

توفر ملفات المجتمعات معلومات معينة تم جمعها من قبل موظفي المنظمة الدولية للهجرة من خلال عمليات التقييم الميدانية، بما في ذلك فصل عدد السكان، ومعلومات عن قطاعات الرعاية الصحية والتعليم والبنى التحتية العامة، الرعاية الاجتماعية، والاقتصاد والتوظيف.

تم جمع البيانات عن المجتمع من خلال محادثات الموظفين الميدانيين للمنظمة الدولية للهجرة مع وجهاء المجتمع المحلي وممثلي الحكومة المحلية والمناقشات الجماعية مع أفراد المجتمع وبالإستعانة بالملاحظات المباشرة لتحديد الخدمات اللازمة.

تشمل ملفات المجتمع نظرة عامة عن التدخلات المكتملة في كل مجتمع ضمن إطار برنامج تنشيط المجتمع (المرحلة الخامسة)  بما في ذلك: مساعدات سبل كسب المعيشة، مشاريع البنى التحتية الصغيرة والتماسك الإجتماعي. إن كل ملف يسلط الضوء على الموارد، ونقاط الضعف، والتوصيات للمشاريع المستقبلية.

وذكر رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة في العراق توماس لوثر فايس: "مع استمرار الأزمة في العراق، يتعين بذل جهود متواصلة لدعم سبل كسب المعيشة للعراقيين النازحين والعائدين والمجتمعات المضيفة، وكذلك مساعدة المجتمعات التي تستضيف أعداداً كبيرة من العراقيين النازحين. يساهم كتيب إستقرار المجتمع بإتاحة المعلومات للشركاء في المجال الإنساني وممثلي الحكومات والأكاديميين، لفهم وضع تلك المجتمعات بشكل أفضل“.

و منذ عام ٢٠٠٦، و من خلال مشروع برنامج تنشيط المجتمع والمشروع الذي سبقه، كانت المنظمة الدولية للهجرة تبذل جهودها لدعم الأفراد العراقيين ومجتمعاتهم و لدعم تعافي الإقتصاد المحلي، وتحسين الوصول إلى الخدمات الأساسية، تعزيز الإدارة الجيدة، زيادة رأس مال الإنسان – و في نهاية المطاف يساهم البرنامج في تحقيق الإستقرار في العراق من خلال تعزيز الصمود والتماسك الإجتماعي. ففي ضوء الأزمة في العراق، يهدف برنامج المنظمة الدولية للهجرة لتنشيط المجتمع إلى تجاوز دعم الإحتياجات الفورية للسكان، من خلال تنفيذ نهج إنتقالي وإنعاشي شامل للمجتمع ، كما يهدف إلى تبني تعزيز التماسك الإجتماعي من خلال تحسين الظروف الإجتماعية والإقتصادية.

يمكن الاطلاع على الكتيب من خلال:

http://iomiraq.net/reports/iom-iraq-community-stabilization-handbook-2015-2016

تشمل استراتيجية المنظمة الدولية للهجرة أيضاً برنامج التعافي السريع، والذي يهدف إلى توفير الدعم الفوري الأساسي وغالباً ماتكون البنى التحتية المنقذة للحياة وسبل كسب المعيشة الطارئة، في إستجابة مباشرة للإحتياجات الضرورية الناجمة عن عمليات الموصل. فبرنامج الإنعاش السريع يرسي الأساس لمزيد من برامج الإنعاش في المناطق المتضررة من النزاع.

وقد وجدت مصفوفة المنظمة الدولية للهجرة لتتبع النزوح والطوارئ أن هناك ما يقرب من ١٥٣٫٠٠٠ فرداً لا يزالون نازحين بسبب عمليات الموصل؛ حيث بلغ المجموع التراكمي للنازحين منذ ١٧ تشرين الأول ٢٠١٦ حتى الآن أكثر من ١٩٩٫٠٠٠ شخص. الأغلبية (78٪) هم من منطقة الموصل في محافظة نينوى.

أحدث الأرقام لمصفوفة تتبع النزوح والطوارئ حول النزوح الناجم عن عمليات الموصل متاحة على هذا الرابط:

http://iraqdtm.iom.int/EmergencyTracking.aspx

الرجاء أنقر هنا لتحميل أحدث الأرقام عن النزوح:

https://www.iom.int/sites/default/files/press_release/file/IOM_Iraq-DTM_Mosul_Operations_Factsheet-No15.pdf

مصفوفة المنظمة الدولية للهجرة لتتبع النزوح والطوارئ في العراق – بيان الحقائق:

https://www.iom.int/sites/default/files/press_release/file/IOM_Iraq_DTM-Mosul_Operations_Snapshot_14Feb2017.pdf

مصفوفة المنظمة الدولية للهجرة لتتبع النزوح والطوارئ في العراق –لمحة عن البيانات:

https://www.iom.int/sites/default/files/press_release/file/IOM_Iraq_DTM-Mosul_Corridor_Displacement_Analysis_13Feb2017.pdf

لمزيد من المعلومات يرجى الاتصال بالمنظمة الدولية للهجرة في العراق:

ساندرا بلاك، هاتف. +٩٦٤٧٥١٢٣٤٢٥٥٠ ، بريد إلكتروني: sblack@iom.int