UN Migration Agency Identifies Additional Displaced Population from West Mosul

Iraq - As the battle to retake west Mosul approached its conclusion this week, the IOM Iraq Displacement Tracking Matrix (DTM) reported an estimated 380,000 internally displaced persons (IDPs) – or over 63,000 families – newly recorded in the east of Mosul city.

This week, the IOM Iraq DTM published its Round 74 report. Updated as of 30 June 2017, it covers displacement and return movements across the country.

The report recorded a total of 3,351,132 individuals (558,522 families) displaced since January 2014 and dispersed across 104 districts and 3,654 locations in Iraq. For the same period, the DTM identified 1,952,868 returnees (325,478 families).

Country-wide, the total number of identified IDPs increased by approximately 11 per cent (331,098 individuals). The increase is due largely to the completion of the DTM joint data collection exercise carried out in cooperation with local authorities in east Mosul.

This collaboration enabled the identification of approximately 380,000 additional individuals who were displaced from west to east Mosul.

These results included pre-emptive displacements, recorded as early as January 2017 prior to the military operations in west Mosul, in addition to those IDPs who transited through the Hammam Al-Aleel screening site and then moved to out-of-camp settings in east Mosul through the area of Kokjali.

On 19 February 2017, the overall number of individuals displaced due to Mosul operations dramatically increased with the launch of the west Mosul offensive. Significant population movements to out-of-camp locations in hard-to-access areas, most notably in east Mosul, began to be reported.

While many sought shelter in camps, a significant number of those displaced opted to stay in recently retaken areas in east Mosul. In response, the DTM expanded its methodology to report flow-monitoring movements at strategic spots such as the Hammam Al-Aleel screening site.

Throughout this same period, the DTM closely collaborated with local authorities to support the establishment of a joint information collection system to gather consistent data on IDPs within the city of Mosul as a consequence of the military operations.

In the last few months, DTM seconded its staff to local authorities to conduct joint field visits and collect direct information – at the neighbourhood level – on IDPs who fled west Mosul and are now in east Mosul. This data collection system established by IOM Iraq’s DTM revealed a number of previously unrecorded anticipatory IDPs as well as locating those who opted to live outside of camps.

The findings of this exercise have now been integrated into the regular DTM Emergency Tracking, following several rounds of triangulation and direct validation on the ground by governmental and non-governmental sources. The sharp increase in IDP figures visible on the Mosul portal is attributed to the integration of these new findings rather than to a specific event.

Based on the DTM new findings a total of 1,048,044 individuals (174,674 families) have been displaced from both east and west Mosul as of 13 July.
Of these IDPs displaced by Mosul operations, more than 825,000 individuals (137,000 families) continue to be displaced, 95 per cent of whom have been identified at neighbourhood/village level in Ninewa governorate, while another 5 per cent are distributed across 12 governorates.

Another 222,732 IDPs have now returned. DTM continues to closely collaborate with national authorities to harmonize IDP data findings across the country.

DTM will strive to update these records on a weekly basis, as joint field visits continue to be conducted throughout the 70 neighbourhoods covered in east Mosul. Collaboration with local authorities is ongoing to expand the system to west Mosul and refine the tracking of returnees across the city.

IOM Iraq Chief of Mission Thomas Lothar Weiss said: “These new findings provide a more comprehensive understanding of the enormous crisis before us. IOM Iraq will continue to work with national and local authorities, to verify IDP movements, and provide necessary humanitarian assistance to the full extent of our resources.”

As of DTM Round 74, the returnee population increased by 8 per cent (139,188 individuals) for the same period.
The two governorates with the highest increase in returnee population were Anbar (8 per cent or 69,108 individuals) and Ninewa (25 per cent or 67,530 individuals).

Given the available information and the DTM methodology, the Humanitarian Country Team (HCT) has revised the planning figures for the humanitarian response to 3.4 million internally displaced persons.

In total, 123 of the IOM Iraq Rapid Assessment and Response Team staff and 9,500 key informants across the country cooperated with the DTM to provide data for its latest report and findings; these can be found at the link below:
http://iraqdtm.iom.int/downloads/DTM%202017/June%202017/Round%2074%20-30%20June%202017/Round74_Report_English_2017_June_30_IOM_DTM.pdf

IOM’s DTM actively monitors displacement across Iraq. These DTM products and information about DTM methodology can be found on the DTM portal: iraqdtm.iom.int

The latest DTM Emergency Tracking figures on displacement from Mosul are available at:
http://iraqdtm.iom.int/EmergencyTracking.aspx

The latest DTM Mosul documents are available on the following links:
Mosul Operations Factsheet – 13 July
Mosul Operations Data Snapshot – 13 July
West Mosul Displacement Overview – 13 July

More photos and videos here.

For more information, please contact IOM Iraq:
Hala Jaber, Tel: +964 751 740 1654, Email: hjaberbent@iom.int
Sandra Black, Tel: +964 751 234 2550, Email: sblack@iom.int

* * * * *

 

المنظمة الدولية للهجرة تُحدد أعداداً إضافية من السكان النازحين من غرب الموصل

 

بإقتراب معركة إستعادة الموصل على نهايتها هذا الاسبوع، أفادت مصفوفة تتبع النزوح للمنظمة الدولية للهجرة بأن ما يقدر بـ 380,000 شخص نازح او أكثر من 63,000 عائلة نازحة – تم إحتسابهم حديثاً شرق مدينة الموصل

نشرت مصفوفة تتبع النزوح هذا الاسبوع تقرير الجولة 74 و يشمل على تحديث حركات النزوح والعودة في أنحاء العراق إعتباراً من 30 حزيران 2017.

سجل تقرير مصفوفة تتبع النزوح بأن ما مجموعه 3,351,132 شخص نازح ( 558,522 عائلة) نزحت منذ كانون الثاني 2014 وتفرقت في أنحاء 104 قضاء و 3,654 موقع في العراق. وفي نفس الفترة حددت مصفوفة تتبع النزوح 1,952,868 عائد ( 325,478 عائلة عائدة).

وعلى مستوى العراق فإن العدد الكلي للنازحين المحددين إرتفع بنسبة 11% ( 331,098 فرد) . ويعزى سبب الارتفاع بصورة كبيرة الى  الانتهاء من عملية جمع البيانات المشتركة لمصفوفة تتبع النزوح بالتعاون مع السلطات المحلية في شرق الموصل. هذا التعاون تمكن من تحديد ما يقارب 380,000 فرداً إضافياً نزحوا من غرب الى شرق الموصل.

شملت هذه النتائج على النزوح الاستباقي والذي سجل في وقت مبكر من كانون الثاني 2017 قبل العمليات العسكرية في غرب الموصل إضافة الى الاشخاص النازحين الذين عبروا من خلال موقع فرز حمام العليل في غرب الموصل وثم إنتقلوا الى أماكن خارج المخيمات في شرق الموصل عن طريق كوكجلي.

إرتفع العدد الكلي للافراد النازحين بسبب عمليات الموصل بصورة سريعة في 19 شباط 2017  وذلك ببدء معركة غرب الموصل. وقد بدأ الإبلاغ عن تحركات سكانية كبيرة إلى مواقع خارج المخيمات في المناطق التي يصعب الوصول إليها، ولا سيما في شرق الموصل.

 وفي حين سعى العديد إلى إيجاد مأوى في المخيمات، اختار عدد كبير من النازحين البقاء في المناطق المستعادة حديثا في شرق الموصل. واستجابة لذلك، وسعت  مصفوفة تتبع النزوح التقارير المنهجية بشأن  حركات رصد - تدفق النازحين  في المواقع الاستراتيجية مثل موقع الفرز في حمام العليل.

 وخلال نفس الفترة  تعاونت مصفوفة تتبع النزوح بصورة وثيقة مع السلطات المحلية لدعم إنشاء نظام مشترك لجمع المعلومات يجمع بيانات متسقة عن النازحين ضمن مدينة الموصل نتيجة للعمليات العسكرية.

 وفي الاشهر الاخيرة أعارت مصفوفة تتبع النزوح موظفيها للسلطات المحلية لإجراء زيارات ميدانية مشتركة وجمع معلومات مباشرة – على مستوى الحي – بشأن الاشخاص النازحين الذين لاذوا بالفرار من غرب الموصل والان هم في شرق الموصل. وكشف نظام جمع البيانات هذا الذي قامت بإنشائه مصفوفة تتبع النزوح للمنظمة الدولية للهجرة في العراق عن عدد النازحين المحتملين غير المسجلين سابقا وكذلك تحديد النازحين الذين اختاروا العيش خارج المخيمات.

وقد تم الآن دمج  نتائج  هذه العملية  ضمن التتبع الطارىء  لمصفوفة تتبع النزوح المنتظم بعد عدة جولات من التثليث والتحقق المباشر على أرض الواقع من قبل مصادر حكومية وغير حكومية.  وتعزى الزيادة الواضحة  في أرقام النازحين المرئية في بوابة الانترنيت للموصل، الى دمج هذه النتائج الجديدة وليس حدثاً محدداً.

وبناءاً  على نتائج مصفوفة تتبع النزوح  الجديدة تراكمياً فإن  1,048,044 فرداً (174,674 عائلة)  كانت قد نزحت من  كل من شرق وغرب الموصل حتى يوم 13 تموز 2017.  

ومن بين هؤلاء النازحين الذين نزحوا بسبب عمليات الموصل لايزال اكثر من 825,000 فرد ( 137,000 عائلة)  في حالة نزوح   وقد تم تحديد 95%  منهم على مستوى الحي/ القرية في محافظة نينوى، في حين تم توزيع 5%   آخرين في 12 محافظة 

وقد عاد  222,732 نازح  وتواصل  إدارة مصفوفة تتبع النزوح بالتعاون الوثيق مع السلطات الوطنية من أجل تنسيق نتائج بيانات النازحين داخلياً في كافة انحاء البلد.

وستسعى إدارة مصفوفة تتبع النزوح الى تحديث هذه السجلات على أساس اسبوعي حيث تستمر الزيارات الميدانية المشتركة في جميع  الأحياء الـ 70  التي تغطيها  في شرق الموصل.  ويتواصل  التعاون  مع السلطات المحلية لتوسيع  نطاق النظام ليشمل غرب الموصل وصقل  تتبع العائدين عبر المدينة.  

وقال  توماس لوثر فايس، رئيس بعثة المنظمة الدولية للجهرة في العراق:  " إنَ هذه النتائج الجديدة توفر  معرفةً أشمل للأزمة الهائلة التي تواجهنا.  وستواصل المنظمة الدولية للهجرة في العراق العمل جنباً الى جنب مع السلطات الوطنية والمحلية والتحقق من حركات النازحين داخلياً وتقديم المساعدة الانسانية الضرورية الى أقصى حدٍ ممكن من مواردنا."

وفي الجولة 74  من مصفوفة تتبع النزوح ، ارتفع عدد العائدين بنسبة 8% ( 139,188 فرداً)  لنفس الفترة. وكانت المحافظتان اللتان أبلغتا  عن  أعلى  زيادة  في  عدد السكان العائدين  الأنبار  بنسبة  (8%  أو 69,108)   و نينوى  بنسبة (25%  أو 67,530).

يُنقح الفريق القطري للأمم المتحدة (HCT)   الأرقام المستخدمة لأغراض  التخطيط للإستجابة الانسانية لـــ  3.4  مليون   فرد نازح داخليا. آخذاً في الاعتبار المعلومات المتاحة ومنهجية مصفوف تتبع النازحين.

وإجمالاً،  فقد تعاون 123 موظف من  فريق  المنظمة الدولية للهجرة للتقييم والاستجابة السريعة في العراق و 9,500 من مقدمي المعلومات الرئيسية في جميع انحاء البلاد مع  مصفوفة تتبع النزوح في تقديم  أحدث البيانات ونتائجها في آخر تقرير لها والتي يمكن العثور عليها في الرابط ادناه

http://iraqdtm.iom.int/downloads/DTM%202017/June%202017/Round%2074%20-30...

ترصد مصفوفة المنظمة الدولية للهجرة لتتبع النزوح عبر العراق بشكل فعال ويمكن الاطلاع على  منشورات مصفوفة تتبع النزوح والمعلومات الخاصة بمنهجية مصفوفة تتبع النزوح على صفحة المصفوفة : http://iraqdtm.iom.int/

تتوفر أحدث أرقام تتبع   النزوح  في حالات الطوارىء  من الموصل على الموقع التالي:

http://iraqdtm.iom.int/EmergencyTracking.aspx

أحدث وثائق مصفوفة تتبع النزوح عن الموصل  متوفرة في الروابط :

ورقة عمل عمليات الموصل – 13 تموز 17

لقطة بيانات عمليات الموصل – 13 تموز

لمحة عامة على النزوح في غرب الموصل  -  13 تموز

تتوفر هذه  الوثائق من خلال  وصلات مرجعية على شبكة الانترنت

 

ولمزيد من المعلومات  يرجى  الاتصال  بالمنظمة الدولية للهجرة في العراق

هالة جابر،  تلفون +964 751 740 1654   البريد الالكتروني    hjaberbent@iom.int

ساندرا بلاك ،  تلفون  +964 751 234 2550   البريد الألكتروني  sblack@iom.int